مقالات ومقابلات

مهنة التعليم تعددت الأسماء والرسالة واحدة/سعد ابيه بن احمدن كاتب صحفي

المعلمون ، المدرسون ، المربيون ، المؤطرون ، المهذبون
عددت التسميات و الرسالة واحدة ، نشر العلم و المعرفة تربية الأجيال هكذا هي الغاية و الرسالة النبيلة التي شابت الرؤس و شحبت الوجوه في سبيل توصيلها .
أفلا يستحقون التكريم و التبجيل ، فعلا يستحقون و أكثر لكن موريتانيا بطبعها و طابعها المعاكس الحياة الطبيعية .
تصور سيادة الوزير :
تخرجت من جامعة إنواكشوط بعد جهدا ك

اللقاح الصيني يصل موريتانيا/بقلم القائم بالأعمال في السفارة الصينية وانغ جيان

وصول اللقاحات الصينية والدفعة الجديدة من أجهزة التنفس الاصطناعي التي تقدمها الحكومة الصينية إلى موريتانيا وسوف تستخدم قريبا. يعد هذا حدثا رئيسيا فى تاريخ العلاقات الصينية الموريتانية ، مما يمثل مرحلة جديدة فى التعاون الثنائى فى مكافحة الوباء .

المختار ولد أجاي: رمز النزاهة والكفاءة ../بقلم: لمام بن إبراهيم بن أمبيريكـ / ناشط حقوقي وكاتب صحفي

بسم الله الرحمن الرحيم
(وَجَاءُوا عَلَى قَمِيصِهِ بِدَمٍ كَذِبٍ قَالَ بَلْ سَوَّلَتْ لَكُمْ أَنْفُسُكُمْ أَمْرًا فَصَبْرٌ جَمِيلٌ وَاللَّهُ الْمُسْتَعَانُ عَلَى مَا تَصِفُونَ) صدق الله العظيم
لقد طالعت وتابعت الصدى الإيجابي الذي تلقى به رواد مواقع التواصل الإجتماعي التدوينة المفعمة بالإيمان الصادق بقضاء الله وقدره وبالروح الوطنية الغالية وهي سمات تحلت بها على الدو

موريتانيا مع الحدث! / لمام أبراهيم أمبيريك

عرفت موريتانيا خلال العام المنصرم حدثا تارخيا استثنائيا حيث سلم رئيس منتخب بعد نهاية مأموريته الثانية مقاليد الحكم لرئيس منتخب جديد وبدأت بلادنا عهدا جديدا سمته  الناصعة الاجماع الوطني بقيادة  فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني الذي عرف بالحكمة والحنكة والادلة على ذلك كثيرة يضيق المقام عن ذكرها ...

غزوانى أسديت معروفا حين قل فاعله../محمد المختار خطري - كاتب صحفي

كم هي سعادة وارتياح طلاب وشيوخ المحاظر الليلة وهم ينتهى إلى مسامعهم خبر إنشاء جائزة فخامة رئيس الجمهورية لحفظ وتحصيل المتون المحظرية؟

رسالة عاجلة إلى والي لبراكنة/د.محمد الشيخ ولد الكيرع

بسم اللة الرحمن الرحيم
إلى السيد والي ولاية لبراكنة
نتقدم إليكم باسمى آيات التقدير والاحترام ونرجو لكم التوفيق والنجاح في المهمة الصعب الموكل إليكم.

ما يعجبني في صعود الجنرال محمد ولد مكت\د. محفوظ عمي

يعزى لأحد أئمة الصوفية الكبار، الشيخ محمد المشري رحمه الله، مقالة مفادها أن "التاشياخيت" ابسط من "التلميد" أو أن الأخيرة أصعب من الأولى. ذلك بأن للشيخ هيأة (لباس ولحية وعمامة وخطاب) يسهل تقليدها بينما التتلمذ مجاهدة ومكابدة يصعب التمثل بها..

معالي وزير الشؤون الإسلامية، هلا أسستم لقراراتكم! / د.محفوظ عمي

معالي الوزير، كاتب هذه السطور مواطن مسلم، يرجو أن يكون مؤمنا، غير مصنف في التيارات الفكرية والمذهبية التي تعج بها ساحة "الشؤون الإسلامية"، يستشعر واجب النصح لكم، مصداقا لما رواه الإمام مسلم في صحيحه عن أبي رقية تميم بن أوس الداري في موضوع النصيحة.

المرحلة 2 من محاربة كورونا / د.محفوظ عمي

يمثل وباء كورونا إحدى ابتلاءات الله عز و جل للإنسان علي كوكب الأرض بما كسبت يديه من تضييع الأمانة وسوء التدبير و الإخلال بالتوازن بينه و بيئته الوصي عليها.
وتؤتى السفينة (1) هذه المرة من جهة الصين وهو بلد من أقل البلدان تعففا في الأكل (2) وأكثرهم استهانا بالدين وأشدهم اضطهادا لأهله منهم.

الصفحات

اشترك ب RSS - مقالات ومقابلات