اتفاق على تحديد 15 مايو موعدا لإخلاء منطقة "تمايا تفرغ زينة"

اتفقت شركة "معادن موريتانيا" مع نقابات وممثلي التعدين الأهلي على مستوى منطقة الشامي على تحديد 15 مايو 2021 موعدا نهائيا لإخلاء منطقة "تمايا تفرغ زينة".
ووفق محضر اجتماع "شركة معادن موريتانيا" مع نقابات وممثلي التعدين الأهلي على مستوى منطقة الشامي "فقد تم الاتفاق على صياغة بيان بهذا الخصوص والقيام بحملة تحسيسية".
واحتضن المقر المركزي لشركة "معادن موريتانيا" في نواكشوط يوم الخميس اجتماعا ضم إلى جانب المدير العام للشركة حمود ولد امحمد ومدير الاستغلال والمتابعة البيئية اعل ولد ببوط، 19 من ممثلي التعدين الأهلي والنقابات.
ووفق المحضر فقد بدأ المدير العام حديثه خلال الاجتماع أمام "بالتذكير على إصرار الإدارة العامة للشركة على نهج التشاور لحل مشاكل التعدين الأهلي باعتباره أنجع الطرق للتغلب عليها، وفي الآن ذاته تطرق لإنجازات الشركة".
وبخصوص منطقة تمايا "تفرغ زينة" قال إن السلطات وافقت على منح أجل 3 أشهر لإخلاء المنطقة يبدأ سريانها من 15 فبراير الجاري، مضيفا أنه بعد انتهاء المهلة سيتم ردم جميع المقالع.
وأشار المحضر إلى أن المتدخلين عبروا عن استعدادهم لمواكبة العملية "لتتم في سلاسة وانضباط كما الاتفاق على آلية الإخلاء و حملة التحسيس.